الرئيسية / كلمة العميد

كلمة العميد

بسم الله الرحمن الرحيم

كانت البيئة الفكرية لمدينة النجف الاشرف قد مهدت لظهور علماء وادباء وكتاب اهتموا بتمجيد تراث الامة العربية الاسلامية وتاريخها العريق لذا فان هذه المدينة القديمة بتاريخها وتراثها الزاخر نكتب تلك الاهمية الا من خلال تشريفها واحتضانها للمرقد العلوي المطهر فكانت محط انظار العالم العربي والاسلامي من خلال توافد طلبة العلم على حوزتها العلمية الشريفة علومها الزاخره يتسنى انواع المعرفة لذا فليس غريبا ان تكون هذه المدينة فخرا لاعرق جامعة عراقية الا وهي جامعة الكوفة على الرغم من ان مدة تاسيسها لم يتجاوز العقود الخمسة .

تعد كلية الاداب من بين اولى الكليات المؤسسة فيها ويعود تاسيسها لعام (1989م) اذ بدات بقسمين :

قسم اللغة العربية وآدابها وقسم التاريخ , ثم تتالى تأسيس بقية الاقسام العلمية فيها حتى بلغت في العام الدراسي 2017-2018ستة اقسام هي : اللغة العربية وآدابها , التاريخ , الجغرافية , الفلسفة , اللغة الانكليزية وآدابها ,ومن ثم قسم المجتمع المدني الذي انفردت بتأسيسه كلية الاداب في جامعة الكوفة عن باقي الجامعات العراقية , فقد تأسس استجابة لمتطلبات ومتغيرات مرحلة مابعد نيسان عام 2003, حيث الحاجة الماسة في اعداد جيل من الشباب الواعي والمدرك علميا وموضوعيا ماتعنيه : حقوق الانسان والحريات العامة , والحقوق المدنية , والمشكلات الاجتماعية , فضلا عن اسس العمل الطوعي والتعايش السلمي وسواها من القضايا التي تمس مسا مباشرا حياة الفرد والمجتمع العراقي على حد سواء .

كما تأسست في كلية الاداب منذ العام الدراسي 1992-1993 الدراسات العليا ((الماجستير والدكتوراه))في التخصصات : اللغة العربية وآدابها , التاريخ الاسلامي والحديث والمعاصر , الجغرافية الطبيعية والبشرية , الفلسفة وأخيرا الماجستير في اللغة الانكليزية وآدابها .

وتم تطوير برامجها الدراسية من خلال استحداث قسم الاعلام في الدراسات الاولية للعام الدراسي 2019-2020م، وسيتم استحداث دراسة الماجستير في قسم المجتمع المدني للعام الدراسي 2021-2022م،

خرجت كلية الاداب في مسيرتها العلمية الممتدة لأربعة عقود في الدراسات الاولية حوالي ( 10,000) طالب وطالبة حتى العام الدراسي 2019-2020م , وفي الدراسات العليا ما يقارب (850) من الباحثين في مختلف الاختصاصات آنفة الذكر , ومازالت تسعى في خطى حثيثة ومتناغمة في ايقاعاتها مع مستجدات البحث العلمي الرصين والبرامج الدراسية الحديثة بما يسهم في الارتقاء بالحاضر والتأسيس لبناء مستقبل مشرف لأجيال عراقنا الحبيب .

أ.د.عايد جاسم الزاملي

العمــــــــيد