الرئيسية / اخبار / كلية الآداب تنظم ورشة عمل عن ترشيد استعمال المياه البيضاء في العراق

كلية الآداب تنظم ورشة عمل عن ترشيد استعمال المياه البيضاء في العراق

نظم قسم الجغرافية في كلية الآداب بجامعة الكوفة ورشة عمل عن اسباب تلوث المياه البيضاء، وسوء استخدامها وانعكاسها على الثروة المائية، أدارها ا.م.د. ضرغام خالد أبو كلل.

وتطرق المحاضر إلى أزمة المياه في العراق وكيفية مواجهتها، مشيرا الى عدد من الاستراتيجيات الممكنة من بينها استثمار المياه الرمادية والتي استمدت اسمها من كونها مياهاً متوسطة بين المياه النقية الصافية (والتي يطلق عليها اصطلاحا بالمياه البيضاء) وبين مياه الصرف الصحي الملوثة (والتي يطلق عليها أيضا اصطلاحا بالمياه السوداء)، مبينا ان المياه الرمادية تنتج من مياه المغاسل، ومياه الشاور والمغطس، والمياه الناتجة عن غسيل الملابس في الغسالات الأوتوماتيكية، واستراتيجية التوعية بأهمية المياه وتقليل هدرها وترشيد استخدامها بكل الطرق المتاحة، ووضع سياسة ادارية حديثة للموارد المائية المتاحة، والبحث عن موارد مائية جديدة، والسعي لتعديل الاتفاقيات مع الدول التي تتحكم بمنابع الأنهار المشتركة لتعديل الحصص المائية، فضلا عن إجراءات خاصة بالمواطنين لتقليل الهدر وترسيخ سياسة الترشيد اليومية.

شاهد أيضاً

باحث من كلية الآداب يجري دراسة مشتركة عن التسامح والآخر عند الامام الحسن عليه السلام

شارك أ.م.د. حيدر زوين من قسم اللغة العربية في كلية الآداب بجامعة الكوفة في المؤتمر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *